بَعثرَة حَرفْ ..

عَلى قَيد وهم..

هُنا أسطر في طياتها شوق وفراق وأمل للقاء... ذات مرةٍ كَتَبَتْ: "بماذا أفسر صمتك؟!.بُغضًا أم حُبًا ، شوقًا أم رغبة فِي النسيَان، ولهًا أم حنين أم شعور تعجز عَن التعبير عنه.." افترقا هكذا وبكل بساطة، ولعل بوادر فراقهما كانت واضحة ولكنهما كانا يتجاهلها، كانا على قَيد وهمٍ وخيال، فمنذ البداية كان طريقهما يسير في خطٍ… تابع قراءةعَلى قَيد وهم..

بَعثرَة حَرفْ ..

تفَاصيلك العالِقَة

أضع يدي على صدري فإذا بقلبي يخفق بشدة وكأنه يتسابق معي لكتابة هذه الكلمات... لن تجد شيئاً مهمًا في أسطري صدقًا لا شيء أقوله، مجرد كلمات أفرغ بها ما في صدري. تخيّل كل محاولاتي لنسيانك باءت بالفشل، أقسمت ألا أكتب عنك وكتبت، ألا أفكر فيك وفكرت، عاهدت نفسي أن أنساك وأن تكون في قلبي مجرد… تابع قراءةتفَاصيلك العالِقَة

غير مصنف

مَاذا بَعد؟!.

ماذا بعد كل تلك الهزائم؟! هزمتني مرة واثنتان وعشر.. وها أنت ذا تهزمني مرة أخرى، وأرجو أن تكون أخيرة.. هزمتني بصمتك وتجاهلك وغيابك.. أنا الأقل حظاً والأكثر خسارة.. اليوم أود أنساك أكثر من أي وقت مضى.. أود أن أنساك بكل ما أوتيت من قوة وبكل ما سكن قلبي من حُبٍ ولهفة.. أود أن أحرق ذكرياتي… تابع قراءةمَاذا بَعد؟!.

عَبَثْ..

الرِسَالَة الأَخِيرَة.

"فِي كُل احتفاء بالنسيان تحرشًا بالذَاكِرة، وفي كل تجميل للفراق، اشتهاءً للقاء" إلى: مُلهمي الذِي قَاوم الأيام بالكلمَات.. إلى: صديقِي الذِي وقع فِي شباك الاكتئاب.. رسَالتكُ الأخيرَة وقعت في قلبي كباقي رسائلك، لكن هذه الرسالة بدا وقعها مختلفٌ عليّ، حين قراءتها اجتاحتني عاصفة من المشاعر حُزن مختلط بحنين ممزوج بشيء من الأسى والرضا شعرت بالكثير… تابع قراءةالرِسَالَة الأَخِيرَة.

بَعثرَة حَرفْ ..

اللهُم قلبِي.

ما كانت الليلة الماضية يسيرة عليها، في ثوانيها انقلب حالها لحالٍ يعلمه الله وحده، شعرت باضطراب في كامل جسدها، شيء من فقدان التوازن، وشعور بالضيق، اضطرابات هزت كيانها كُله، شعرت بانقباض قلبها ولا تعلم ما أصابها لحظتها، كانت عاجزة عن النوم جلست على فراشها وسالت دموعها بكل هدوء تلت بضعة آيات، ارتشفت رشفات من زمزم… تابع قراءةاللهُم قلبِي.

غير مصنف

عودةٌ مُبعثرة..

صباح الخير، حسب التوقيت الذي أكتب فيه كلماتي.. الساعة الآن قرابة السابعة صباحاً، أعددت إفطاري وها أنا ذا أجلس وبيدي كوب الشاي وأمامي حاسوبي، ولا أعلم حقاً ما الذي طرأ على بالي حين قلّبت الصفحات المحفوظة في متصحفي ودخلت لمدونتي، المكان الذي شرّعت فيه أبواب قلبي وحرفي، الفضاء الذي كتبت فيه بلا كلل ولا ملل،،… تابع قراءةعودةٌ مُبعثرة..

قُصَاصَات ..

القُصَاصَات الأخِيرَة..🕊️

الثُلث الأَوَل| عَشر مِن ذِي الحِجَة العَشَر المُبَاركَات، أيَام الله المَعدودَات، عشنَاهَا حَاولنَا الاجتِهَاد فيهَا رَتبنَا فيهَا دَعوَاتنَا، بَذلنَا جُلّ ما فِي وسعنَا ومِن بَين تِلك العَشر يَوم عَرَفة خَير أيَام الله ابتهلنَا وَدَعونَا الله كَثِيراً بَعثنَا أمنِيَاتنَا ودَعواتنَا وَغلفنَّاهَا بِكَثِير مِن الرجَاء وخَالط تِلك الدعَوَات غَيثٌ مِن السَمَاء، عَلَى الرَغم مِن كُل تِلك الدَعَوات… تابع قراءةالقُصَاصَات الأخِيرَة..🕊️

أقصوصات

أَنِينْ..

(أَنِيِنْ) لطَالمَا شَعرتُ بأن اسمِي لَن يَجلِب لِي سِوَى السُوء.. أطَلقَت أمِي عليّ اسم (أنين) تَيمناً بِكاتِبتهَا المُفضَلة.. لكِن أمِي لَم تُدِرك أنهَا بِذلِك حَكمَت عَليّ بِأيامٍ مِن التعَاسَة.. تنَاسَت أنه سَيكُون لِي نَصِيب مِن كُل مَا يَحمِله ذَاك الاسمْ مِن مَعنَى.. كُنتُ طِفلَةً هَادِئَة تَحُفنّي هَالة مِن السُكُون وَلكِن سُرعَان مَا كَبُرت وَتَلاشَى السُكُون..… تابع قراءةأَنِينْ..

قُصَاصَات ..

قُصَاصَات مُؤَجَلَّة|11

  1|ذو القعدة.. يُجدر بنا أن نُحِب كُل أيَامنَا أليسَ كَذلك؟!. تِلك الأيَام المُتخمَة بِالتفَاصِيل وَالحكَايَات، تِلك الأيَام البَاهِتَة والرَتِيبَة، حتَى تلك الأيَام التِي لم تَخلُو مِن حُزنٍ أو ألم، ومَا الأيَام إلا هِبَة مِن الله يهبنَا إيَاها لِنَتزَود فيهَا فاللهُم بَركَة وخَير فِي كُل أيامنَا.. 2|ذو القعدة.. أتسَاءَل كَيف لنَا أن نتَجَاوز الأمزِجَة السَيئة … تابع قراءةقُصَاصَات مُؤَجَلَّة|11